شبكة أخبار الجنوب - وجبات يمنية

الخميس, 03-يوليو-2014
شبكة اخبار الجنوب - متابعات -
لكل بلد طقوسه وعاداته الخاصة في الاحتفاء بشهر رمضان المبارك ، وفي اليمن تتنوع تلك العادات من منطقة إلى أخرى، لكنها تشترك في كثير منها ، ويعود جُلها إلى أصول قديمة تناقلها الأجيال .

وتأخذ العادات الرمضانية باليمن مستويات عدة ، منها المتعلق بالخارطة الغذائية ومائدة الطعام ، ومنها المتصل بطبيعة العلاقات الأسرية والاجتماعية ، وأخرى مرتبطة بالحركة التجارية ، وغيرها من العادات.

لكن الأبرز، في تلك العادات هو المتعلق بمائدة الطعام الرمضانية ، والعلاقات الاجتماعية ، حيث تشهد تنوعًا كبيرًا واختلافًا من منطقة إلى أخرى في اليمن .

وتزخر المائدة الرمضانية في اليمن بالعديد من الأصناف الغذائية ، يفوق عددها أكثر من عشرة أصناف، ويختلف الحال بين المناطق الساحلية والمرتفعات الجبلية .

ويمكن تقسيم المائدة الرمضانية ، إلى مائدة الإفطار ومائدة العشاء، لكن اهتمام اليمنيين ينصب نحو مائدة الإفطار.

ومن الأطعمة التي يتوحد جل اليمنيين عليها ، في مائدة الإفطار هو ما يسمى بالشفوت، وأكلة السمبوسة، وأنوع مختلفة من الشوربات تصل إلى أكثر من أربعة أنوع ، إلى جانب أنواع من أصناف الأطعمة، مثل الحامضة، وهي تؤكل مع الخبز، والباجيه والسلطة مع اللحوح، وأنواع العصائر والتمور .

أما مائدة العشاء ، فتتمحور أصنافها حول الأرز والعصيد والسلتة والفحسة ، والطبيخ ولقمة القاضي والباجية ، وبنت الصحن ، وأنواع مختلفة من أكلة " الفتة " التي يتم إعدادها من الدقيق الأبيض، ويتم خلطها بالمرق أو الموز أو التمر، ، إلى جانب أكلة " السوسي والمرسة ".



ويرتبط تنوع المائدة الرمضانية وتوسعها لدى الأسر اليمنية التي تقطن المدن ، في حين أن الأسر الريفية ، تكون مائدتها محدودة الأصنافـ .

وتعد الزيارات وجلسات السمر وتبادل الأطعمة أبرز العادات المرتبطة برمضان عند اليمنيين .

وتتميز الأرياف في اليمن بنوع آخر من الجلسات المسائية وتخصص لقرآن الكريم في حلقات ، يمتد وقتها إلى ما قُبيل منتصف الليل ، حيث يقصد السكان بعض البيوت التي تقام فيها تلك المجالس ويجري فيها إضافة إلى قراءة القرآن ، تبادل الأحاديث حول الشأن العام باليمن .

ومن العادات الاجتماعية الرمضانية البارزة في اليمن قيام أغلب السكان خاصة في المناطق الحضرية بالتوجه إلى المساجد وذلك قبيل آذن المغرب لتناول طعام الإفطار فيها ، وذلك لمشاركة أخوانهم الفقراء أو المسافرين هذه اللحظات الإيمانية والروحانية .


نقلاعن وكالة واس السعودية
تمت طباعة الخبر في: السبت, 22-يناير-2022 الساعة: 09:03 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.alganob.net/g/showdetails.asp?id=15908