شركة يمن موبايل توزع عائدات حملة دوائي السادسة للأطفال المرضى بسرطان الدم    برعاية السلطة المحلية البورد العربي يدشن برنامج اعداد المدرب المعتمد في دمت   يمن موبايل تختتم فعاليات اسبوع اليتيم العربي بيوم ترفيهي لطلاب دار الايتام    وزارة الاتصالات تعمم بتطبيق قانون صندوق مكافحة السرطان   بطولة النصر الشتوية بدمت تواصل نألقها والريادة يحصد نتيجة اليوم التاسع للبطوله   مقاضاة مسئولة سابقة بتهمة التخابر مع صنعاء    شركة يمن موبايل تدشن الخطة الإستراتيجية 2019-2023م   لاعب منتخب الطاولة جبران يحرز بطولة البحرين الدولية للناشئين والأشبال    تعيين الاستاذة/ أم كلثوم الشامي مديرا تنفيذيا للمدرسة الديمقراطية    مؤسسة وطن الخير الاجتماعية تواصل صرف الرغيف للفقراء بدمت رغم الغلاء   
الثلاثاء, 20-سبتمبر-2016
شبكة أخبار الجنوب - الروهجان حسين الروهجان حسين - شبكة اخبار الجنوب -
منذ أن تم إعلان قيام منظمة الأمم المتحدة وعبر عقود من الزمن والتي تأسست على أسس ومواثيق وقوانين تجعل المسئولين عليها أن يتحملوا كامل المسئولية تجاه الدول الأعضاء فيها وتجاه شعوب تلك الدول وبالتالي فقد جاء تأسيس تلك المنظمة وسن المواثيق والقوانين فيها إلا من أجل حماية شعوب العالم ضد الإنتهاكات التي يتعرضون لها من قبل المعتدين عليهم وكذلك حماية سيادة الدول وعدم السماح بإنتهاك أو السماح لأي طرف يقوم بإنتهاك حقوق أو إنتهاك سيادة أطراف أخرى .. الخ .
ومع الأسف الشديد ومنذ أن عرفت نفسي خلال خمسة عقود من عمري وأن لم أجد منظمة الأمم المتحدة قد حلت أي مشكلة في أي دولة سواءآ كانت عربية أو غيرها من دول العالم وإنما وجدت تلك المنظمة دائمآ تقف إلى جانب الجلادين ضد الشعوب الأخرى ودائمآ تقف إلى جانب من يدفع الأموال لقياداتها وهذا أكبر إجرام وأكبر إنتهاك لحقوق الشعوب المظلومة وعلى سبيل المثال القضية الفلسطينية وجدنا أن منظمة الأمم المتحدة تقف وتدعم وتساند القوى الظالمة ضدهم وكذلك العراق وليبيا وسوريا وجدنا الأمم المتحدة يعمل مسئوليها وكل من تقلد متصب أمينها العام وجدناهم يعملون كموظفين لدى اللوبي الصهيوأمريكي والدول الغربية ومن العربان الخدم الذين يدعمون ذلك اللوبي ضد العرب والمسلمين .. الخ .

وهاهي تلك المنظمة الدولية بكل مؤسساتها الحقوقية والمختلفة المسميات التابعة لها وأمينها العام بان كي مون قد فضحهم وأخزاهم الله عز وجل على أيدي أبناء اليمن"أهل الإيمان والحكمة" وهاهي تلك المنظمة وأمينها العام قد إرتكبت فضيحة وخزي وعار لن تنساه صفحات التاريخ إلى أخر يوم في الدهر عندما تتنصل وتتخلى عن مسئولياتها تجاه الأزمة اليمنية وقد أعلنت تلك الفضيحة في سابقة لم تحصل من قبل وهاهي منظمة الأمم المتحدة تعلن بشكل فاضح تخليها عن مهماتها ورعايتها للسلام في اليمن وتقدم تلك الخدمة لدول العدوان السعويهوأمريكي ضد الشعب اليمني وهاهي اليوم إرتكبت أكبر فضيحة في التاريخ وهي فضية القرن 21 عندما أتخلت عن مهامها مع الوفد اليمني في عمان وقدمت ورقة تتخلى فيها عن مسئولياتها في حماية الوفد وأعلنت تخليها عن مسئولية الرحلة في حالة تعرض طائرة تابعة للأمم المتحدة تعود بالوفد الى صنعاء لأي إعتداء من قبل السعودية وأرادت من الوفد اليمني أن يوقعوا عليها والوفد اليمني يرفض ذلك وعندما رفض الوفد اليمني أعلنت تلك المنظمة الصهيونية إلغاء الرحلة والغرض من ذلك هو إبتزاز وإذلال الوفد اليمني وقبوله بأي شروط وتقديم تنازلات على حسب طلب هؤلاء الصهاينة من آل سعود وأمريكا ولكنها واجهت من الوفد اليمني الرفض وعدم القبول أو تقديم أي تنازلات للأطراف الأخرى والمجد والعزة والشموخ لليمن ولن ترى الدنيا على أرضي وصيا وتحيا الجمهورية اليمنية .. والله من وراء القصد ..
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسال
طباعة
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر
اخبار اليمن


جميع حقوق النشر محفوظة 2019 لـ(شبكة أخبار الجنوب)