يمن موبايل تنظم حفل استقبال وتوديع مجلس إدارتها    شركة يمن موبايل توزع عائدات حملة دوائي السادسة للأطفال المرضى بسرطان الدم    برعاية السلطة المحلية البورد العربي يدشن برنامج اعداد المدرب المعتمد في دمت   يمن موبايل تختتم فعاليات اسبوع اليتيم العربي بيوم ترفيهي لطلاب دار الايتام    وزارة الاتصالات تعمم بتطبيق قانون صندوق مكافحة السرطان   بطولة النصر الشتوية بدمت تواصل نألقها والريادة يحصد نتيجة اليوم التاسع للبطوله   مقاضاة مسئولة سابقة بتهمة التخابر مع صنعاء    شركة يمن موبايل تدشن الخطة الإستراتيجية 2019-2023م   لاعب منتخب الطاولة جبران يحرز بطولة البحرين الدولية للناشئين والأشبال    تعيين الاستاذة/ أم كلثوم الشامي مديرا تنفيذيا للمدرسة الديمقراطية   
شبكة أخبار الجنوب - وجبات يمنية

الخميس, 03-يوليو-2014
شبكة اخبار الجنوب - متابعات -
لكل بلد طقوسه وعاداته الخاصة في الاحتفاء بشهر رمضان المبارك ، وفي اليمن تتنوع تلك العادات من منطقة إلى أخرى، لكنها تشترك في كثير منها ، ويعود جُلها إلى أصول قديمة تناقلها الأجيال .

وتأخذ العادات الرمضانية باليمن مستويات عدة ، منها المتعلق بالخارطة الغذائية ومائدة الطعام ، ومنها المتصل بطبيعة العلاقات الأسرية والاجتماعية ، وأخرى مرتبطة بالحركة التجارية ، وغيرها من العادات.

لكن الأبرز، في تلك العادات هو المتعلق بمائدة الطعام الرمضانية ، والعلاقات الاجتماعية ، حيث تشهد تنوعًا كبيرًا واختلافًا من منطقة إلى أخرى في اليمن .

وتزخر المائدة الرمضانية في اليمن بالعديد من الأصناف الغذائية ، يفوق عددها أكثر من عشرة أصناف، ويختلف الحال بين المناطق الساحلية والمرتفعات الجبلية .

ويمكن تقسيم المائدة الرمضانية ، إلى مائدة الإفطار ومائدة العشاء، لكن اهتمام اليمنيين ينصب نحو مائدة الإفطار.

ومن الأطعمة التي يتوحد جل اليمنيين عليها ، في مائدة الإفطار هو ما يسمى بالشفوت، وأكلة السمبوسة، وأنوع مختلفة من الشوربات تصل إلى أكثر من أربعة أنوع ، إلى جانب أنواع من أصناف الأطعمة، مثل الحامضة، وهي تؤكل مع الخبز، والباجيه والسلطة مع اللحوح، وأنواع العصائر والتمور .

أما مائدة العشاء ، فتتمحور أصنافها حول الأرز والعصيد والسلتة والفحسة ، والطبيخ ولقمة القاضي والباجية ، وبنت الصحن ، وأنواع مختلفة من أكلة " الفتة " التي يتم إعدادها من الدقيق الأبيض، ويتم خلطها بالمرق أو الموز أو التمر، ، إلى جانب أكلة " السوسي والمرسة ".



ويرتبط تنوع المائدة الرمضانية وتوسعها لدى الأسر اليمنية التي تقطن المدن ، في حين أن الأسر الريفية ، تكون مائدتها محدودة الأصنافـ .

وتعد الزيارات وجلسات السمر وتبادل الأطعمة أبرز العادات المرتبطة برمضان عند اليمنيين .

وتتميز الأرياف في اليمن بنوع آخر من الجلسات المسائية وتخصص لقرآن الكريم في حلقات ، يمتد وقتها إلى ما قُبيل منتصف الليل ، حيث يقصد السكان بعض البيوت التي تقام فيها تلك المجالس ويجري فيها إضافة إلى قراءة القرآن ، تبادل الأحاديث حول الشأن العام باليمن .

ومن العادات الاجتماعية الرمضانية البارزة في اليمن قيام أغلب السكان خاصة في المناطق الحضرية بالتوجه إلى المساجد وذلك قبيل آذن المغرب لتناول طعام الإفطار فيها ، وذلك لمشاركة أخوانهم الفقراء أو المسافرين هذه اللحظات الإيمانية والروحانية .


نقلاعن وكالة واس السعودية
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسال
طباعة
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر
اخبار اليمن


جميع حقوق النشر محفوظة 2019 لـ(شبكة أخبار الجنوب)